أخباررياضةوطنية

رئيس لجنة الانتخابات.. تنبيه محامي النادي الإفريقي باطلٌ

أكّد رئيس اللجنة المستقلّة للانتخابات صلب الجامعة التونسية لكرة القدم أحمد كندارة أن مهام اللجنة بالإشراف على انتخابات النادي الإفريقي انتهت بمجرّد انتهاء آجال الطعن في قرار إسقاط قائمة محمد علي البوغديري.
وأوضح في تصريحٍ لبوابة تونس، أن اعتراض بعض المحامين من أحبّاء الإفريقي على قرار إنهاء التكليف لا يستقيم، وأنه كان عليهم الطعن في قرار اللجنة أفضل من توجيه تنبيه إلى الجامعة عبر عدل منفّذ.
في نفس السياق، قال أحمد كندارة إن اللجنة قامت بواجبها على أكمل وجه بالإشراف على المسار الانتخابي للإفريقي، من تنظيم لعملية الانخراطات وفرز الملفات إلى حدود إسقاط القائمة الوحيدة المترشّحة، وأخيراً إنهاء مهامها وهو اجتهاد منا.
كما أضاف مصدرنا أن “اللجنة أعادت الأمانة للهيئة المديرة للنادي الإفريقي، التي كلفتها في بداية الأمر بإعداد الجلسة العامة الانتخابية، وأن مسألة الدعوة لجلسةٍ عامة انتخابيةٍ في ظرف شهرٍ من مهام إدارة النادي لا لجنة الانتخابات، معبّراً عن استعداد اللجنة للإشراف على انتخابات فريق الأحمر والأبيض من جديد إذا ما طالبت إدارة عبد السلام اليونسي بذلك.
وجاء تصريح كندارة، رداً على تنبيه توجّهت به مجموعة من المحامين من أحبّاء النادي الإفريقي معترضين على قرار لجنة الانتخابات بإنهاء مهامها كمشرفةٍ على انتخابات ناديهم، مطالبين بالتراجع عن القرار والدعوة لجسلة عامة انتخابية جديدة وفقاً للقانون الأساسي للفريق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق