سياسةعالمية

وفد رسمي إماراتي يصل إلى واشنطن لتوقيع “معاهدة التّطبيع” مع إسرائيل

أكّدت وكالة الأنباء الإماراتية مساء البارحة وصول وزير الخارجية عبد الله بن زايد على رأس وفد رسمي للعاصمة الأمريكية من أجل توقيع اتفاقية السلام وتطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني.

وتُعدّ الإمارات بذلك أول دولة خليجية وثالث دولة عربية تقوم بتطبيع علاقاتها مع “إسرائيل” بعد مصر (1979) والأردن (1994).
كما سمحت أبو ظبي مؤخرًا بدخول وتبادل وحيازة البضائع والسلع والمنتجات الإسرائيلية بكافة أنواعها في الإمارات وأصبح بوسع الإماراتيين عقد اتفاقيات مع الإسرائيليين على جميع الأصعدة.

وقالت الوكالة إن الوفد يضم مسؤولين رفيعي المستوى من بينهم وزيرا الاقتصاد والصناعة وسفيرا الإمارات لدى الولايات المتحدة والأمم المتحدة.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قد قال على حسابه في موقع تويتر إن “مراسم التّوقيع ستكون أساسًا لمعاهدة السلام بين إسرائيل والإمارات” التي أبرمت في أغسطس الماضي.

وأضاف نتانياهو: “أتشرف بالسفر إلى واشنطن للمشاركة في المراسم التاريخية التي ستقام في البيت الأبيض لإقامة اتفاقية سلام بين إسرائيل والإمارات”.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق