أخباروطنية

سفيان الزعق يكشف : هذا ما كان يخطط له الإرهابي “أيمن السميري”

أكد الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية سفيان الزعق، أن عملية القضاء على العنصر الإرهابي الفار “أيمن السميري”، ليلة البارحة بحي الانطلاقة بالعاصمة، جاءت إثر مطاردة مطوّلة نفذتها الوحدات الأمنية بطريقة دقيقة جدا، وتوجت بالنجاح بعد محاصرته وإجباره على تفجير نفسه بعد تعرضه لطلقات نارية، دون أن يتسبب في أية خسائر بشرية.
وقال الزعق، ، اليوم الأربعاء، أن العنصر الإرهابي المذكور، كان يخطط لتنفيذ هجوم إرهابي على شاكلة التفجيرين الذين جدّا يوم الخميس الماضي، بنهج شارل ديغول وبمنطقة القرجاني بالعاصمة، مبرزا أن عمليات المداهمات والإيقافات التي نفذتها الوحدات الأمنية مكنت من الكشف على هذه المخططات وإصدار منشور تفتيش ضده.
وأوضح أن الإرهابيين في حالة امتلاكهم لحزام إرهابي، يخططون عادة لتنفيذ عمليات “استعراضية” والتسبب في أكبر ضرر ممكن عبر استهداف الوحدات الأمنية أو المنشآت الأمنية والديبلوماسية أو الفضاءات التجارية، موضحا أن التعامل معه قد تم بدقة وحذر شديدين وهو ما مكن من تحييده دون التسبب في أضرار.
ورفض الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية التعليق على البلاغ الصادر عن سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بتونس، وعلاقته بمخطط الإرهابي “أيمن السميري”، مشددا على أن المصالح الأمنية لم تتلق أي إشعار من سفارة واشنطن أو أية سفارة أجنبية أخرى، وأن الجاهزية الأمنية هي التي مكنت من القضاء على هذا الإرهابي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق