سياسةوطنية

الهاروني: “من مصلحة تونس أن يكون الغنوشي رئيسا للحكومة”

أكد رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني اليوم الاثنين 14 أكتوبر 2019، أن المجلس سيجتمع يومي 19 و20 أكتوبر الجاري لتحديد موقفه من الشخصية التي ستتولى رئاسة الحكومة الجديدة.

وأوضح الهاروني لدى حضوره اليوم في برنامج “هنا تونس” على اذاعة “ديوان أف أم” أن رئيس الحركة راشد الغنوشي هو المرشح الطبيعي وحسب القانون الداخلي للحركة لهذا المنصب، مفيدا بأن الغنوشي سيكون إما رئيس الحكومة الجديدة او أنّه سيقترح اسم شخصية أخرى لهذا المنصب، مشيرا إلى أن المجلس سيرفض او سيقبل بهذا القرار.

ولفت إلى أن اختيار رئيس الحكومة هو قرار سياسي وأن اختيار شخصية من النهضة او من خارجها هو من مشمولات مؤسسات الحركة (مكتبها التنفيذي ومجلس شوراها)، معتبرا أن تصريحات بعض القياديين من النهضة التي جاء فيها ان رئيس الحكومة سيكون شخصية مستقلة “مواقف شخصية لا تلزم الموقف الرسمي للحركة في شيء”.

وشدّد الهاروني على انه من مصلحة تونس أن يكون الغنوشي رئيسا للحكومة أو للبرلمان أو للحركة، قائلا: “ما دامت النهضة في الحكم لن تذهب تونس إلى المجهول..لأن النهضة قوة استقرار”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق