إقتصادوطنية

خبير اقتصادي: “تعافي الدينار ظرفي… والقادم أسوأ”

قال الخبير الإقتصادي ووزير المالية الأسبق حسين الديماسي إن الدينار سجل تحسنا ظاهريا بعد الإنهيار الذي شهده أمام العملات الأجنبية .
 

و حذّر الديماسي قائلا “إيانا أن نعتقد أن إستقرار قيمة الدينار سيتواصل” ، مفسرا ذلك بأن قيمة الدينار مرتبطة بحالة الإقتصاد و حالة إقتصادنا إلى هذه اللحظة مختلة جدا، وفق تصريحه لموزاييك. 

و إعتبر حسين الديماسي أنّ خير دليل على ذلك ضعف نسبة نمو الإقتصاد وتعطل القطاعات المنتجة للثروة كالصناعات التحويلية و المنجمية و الخدمات وغيرها، إضافة إلى تصاعد عجز الميزان التجاري واصفًا إياه بالارتفاع المخيف. 

و أوضح الديماسي أنه تم تسجيل عجز في الميزان التجاري بحوالي 14 مليار دينار أواخر شهر سبتمبر ،متوقعا أنه سيبلغ نهاية العام 20 مليار دينار اذا ما تواصل بنفس النسق، مُشدّدًا علـى أنّه “إذا لم يتحسن الإقتصاد و الموارد الجبائية الذاتية، ستنغمس البلاد في التداين و هذا أخطر ما فما”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق