إقتصادمجتمعوطنية

غرفة القصابين: التصريح بخصوص وصول سعر الكيلوغرام إلى 40 دينارا مجرّد “زلّة لسان”

نفى رئيس الغرفة الجهوية للقصّابين ببنزرت وعضو المكتب التنفيذي للغرفة الوطنية، عبد الرحمان البجاوي، الترفيع المحتمل في أسعار اللحوم الحمراء بـ40 دينارا للكيلوغرام الواحد في سنة 2020.

وأشار، إلى أن ما ورد من تصريحات مؤخرا في شأن الترفيع المحتمل لسعر بيع اللحوم الحمراء للمواطن على لسان رئيس الغرفة الوطنية للقصابين، أحمد العماري، هي بمثابة “زلة لسان”، وفق تعبيره، مطمئنا عموم المواطنين والمستهلكين بأن سعر بيع اللحوم الحمراء لن يتجاوز السعر الحالي والمتراوح بين 27 و28 دينارا للكلغ الواحد.

وبيّن في ذات السياق، أن الدولة اتخذت جملة من الإجراءات الحمائيّة الخاصة بالقطاع، وذلك من خلال قيامها بتعديل السوق عبر توريد كمية من اللحوم المبردة والتي يتم بيع الكلغ الواحد منها بسعر يعادل الـ21 دينارا، فضلا عن اعتزامها توريد حوالي 200 طن بالنسبة لسنة 2020 وتوريد ما يناهز الـ9 آلاف رأس من العجول، من المنتظر أن تكون جاهزة للاستهلاك في غضون السنة المقبلة.

وأشار ذات المصدر، الى ان عددا من الاسطبلات التي كانت أغلقت أبوابها سابقا بسبب الجفاف، عادت الى سالف نشاطها بعد توفير المرعى ومستلزمات تسمين العجول بأسعار مدروسة، ما سيساهم في توفير المنتوج من اللحوم وسيعمل على استقرار أسعارها، مشددا في هذا الصدد على ضرورة تدخل الدولة للتصدي لظاهرة تهريب العجول نحو البلدان المجاورة من أجل الحفاظ على الثروة الحيوانية وحماية الاقتصاد الوطني والمقدرة الشرائية للمستهلك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق