سياسةوطنية

أين هي عبير موسي في ذكرى 14 جانفي؟

قالت النائبة ورئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي اليوم الثلاثاء 14 جانفي 2020 إن ثورة 18 جانفي 1952 التي توّجت بإستقلال تونس يوم 20 مارس 1956 كانت بقيادة الحزب الدستوري.

وقالت موسي في تدوينة نشرتها بصفحتها على موقع “فايسبوك” إن ثورة 1952 أفضت غداة الاستقلال إلى صياغة دستور تونسي وتكوين برلمان تونسي وبناء دولة عصرية..”

وأضافت “نحتفل بها هذه السنة في بنزرت أين انطلقت شرارتها بخطاب ثوري للزعيم الحبيب بورقيبة”، في إشارة إلى عدم اعترافها بذكرى 14 جانفي ، الذكرى التاسعة للثورة التي حولتها من منخرطة عادية في التجمع إلى رئيسة كتلة معارضة بالبرلمان تدافع عن أفكارها دون أن تدخل إلى السجن مثل ما فعل النظام السابق مع المعارضين.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق