أخبارعالمية

العثور على وحش عملاق على شاطئ إسكتلندا (صورة)

عثر على هيكل عظمي عملاق على شواطئ اسكتلندا، خلال العاصفة “سيارا” التي ضربت شمال غرب أوروبا، وتسببت في أضرار وفيضانات.

وأصيب السكان المحليون بالحيرة جراء هذا الكائن البحري الذي يقول البعض إنه رفات وحش بحيرة “لوخ نيس”.

وتمت مشاركة صورة لهذا الكائن الغامض الذي عثر عليه أحد الشواطئ بالقرب من مدينة “أبردين” على موقع “فيسبوك”، بعد ساعات من ضرب العاصفة “سيارا” بريطانيا.

ومازح بعض المستخدمين بأنه قد يكون بقايا ما يعرف بـ “وحش لوخ نيس” في اسكتلندا، لكن هناك من نفى ذلك، قائلاً إن الوحش المزعوم لا يستطع التكيف مع المياه المالحة.

بينما هناك من رجح أن تكون هوية المخلوق الغامض الذي عثر عليه في بحر الشمال، أنه “حوت” أو “دولفين”.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتم التكهن فيها بوجود “وحش لوخ نيس”، على الرغم من أنه لا يوجد حتى الآن دليل ملموس على أن هذا الوحش له وجود.

وكان “نيس” قد رُصد لأول مرة في عام 565 ، حيث تشير سيرة الراهب الأيرلندي سانت كولومبا إلى “وحش مائي” ضخم يجر رجلاً إلى وفاته في نهر “نيس” في اسكتلندا.

ومع ذلك، لم يتم إثارة اهتمام أوسع بالوحش حتى عام 1933 بعد أن تم بناء طريق على طول البحيرة، مما يجعله أقل عزلة. في غضون أشهر، قال العديد من الأشخاص إنهم رأوا وحشًا عملاقًا يتربص بالقرب من الماء.

وشهد العام التالي، نشر “صورة الجراح”، وربما كانت الصورة الأكثر شهرة للمخلوق. وفي عام 1975، تم الكشف عن اللقطة الشهيرة كخدعة، تم تصنيعها باستخدام غواصة لعبة برأس وحش منحوت.
وتتفق الغالبية العظمى من العلماء على أنه لا يوجد وحش بحري عملاق يعيش في البحيرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق