سياسةوطنية

رئاسة مجلس نواب الشعب تطلب من النيابة العمومية تحمل مسؤولياتها

أفاد بلاغ لرئاسة مجلس نواب الشعب اليوم الثلاثاء 24 مارس 2020 أنه على إثر تعرّض محمد العفاس عضو مجلس نواب الشعب ورئيس اللجنة الجهوية للصحة بصفاقس إلى اعتداء بالعنف المادي والمعنوي أثناء حضوره اجتماع في الإدارة الجهويّة للصحة بصفاقس لمتابعة التطورات الصحيّة الناجمة عن وباء الكورونا، فإنّ رئاسة مجلس نواب الشعب تُعلن:

– تضامنها الكامل والمطلق مع محمّد العفّاس

– إدانتها الشديدة للعنف الذي تعرّض له.

وتدعو رئاسة مجلس نواب الشعب النيابة العموميّة إلى فتح تحقيق فوري وتتبع كل من تثبت إدانته.

وتؤكّد رئاسة مجلس نواب الشعب أنّ اللحظة لحظة وحدة وطنيّة وتضافر للجهود، ومن شروط ذلك إتاحة الفرصة لنواب الشعب للقيام بدورهم الوطني على أفضل وجه.

وتُحيي رئاسة مجلس نواب الشعب بالمناسبة كلّ أعضاء مجلس نواب الشعب وتُكبرُ فيهم ما يبذلونهُ من مجهود لمواكبة تطورات الأوضاع في مختلف جهات البلاد وفي الخارج ووقوفهم الى جانب السلط المحلية والجهوية والمركزية إسنادا ورقابة.

وتذكّر رئاسة المجلس السيدات والسادة النواب بجسامة المهام المنوطة بعهدتهم في هذا الظرف الصعب الذي تمرّ به بلادنا والعالم وتدعوهم إلى مزيد العمل والحرص على معاضدة المجهود الوطني في التوقي من وباء الكورونا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق