صحةوطنية

غديرة: الالتزام بالبروتوكول الصحّي وتشديد الإجراءات قد يحمينا من سيناريو كارثي

شدّد عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا الحبيب غديرة، الاثنين 21 سبتمبر على ضرورة تطبيق الإجراءات الردعية والرقابية لمجابهة فيروس كورونا داعيًا إلى غلق الفضاءات التي لا تلتزم بإجراءات الوقاية والحماية من فيروس كورونا.
وقال غديرة في تصريح إذاعي إنّ عدد الإصابات النشطة يبلغ حوالي 8 آلاف حالة مرجّحًا تضاعفها إلى 16 ألف حالة في أقل من أسبوع في صورة التّخاذل وعدم اتّخاذ أي إجراء عاجل للحدّ من انتشار الفيروس.
وأضاف أنّ الاستمرار في هذا النسق سيجعل من عدد الحالات التي يجب إيواؤها بالمستشفى في حدود الألفي حالة قبل منتصف أكتوبر المقبل، وهو ما يعني عدم توفّر أماكن لإيواء المصابين.
كما حذّر عضو اللجنة العلمية لمجابهة كورونا من سيناريو كارثي مردّه ارتفاع عدد الوفيات بسبب الفيروس خاصّةً وأنّ الجثث ستكون ناقلةً للفيروس حسب تعبيره، مشيرًا إلى أنّه مازال بالإمكان تفادي هذا السيناريو شرط تطبيق البروتوكول الصحي والالتزان بالتباعد الجسدي.
واستبعد غديرة العودة إلى الحجر الصحّي الشامل خاصّةً وأنّ الفيروس في فترة حضانة حاليًّا لدى عديد الشباب موضّحًا أنّ الغاية من ذلك هي ضمان التباعد الجسدي بينهم وبين كبار السن المصابين بأمراض مزمنة وفق قوله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق